Our sponsors

18 يوليو، 2011

رحلة [فيتو] إلى عالم الجريمة في [Mafia II] .

لم أكن ضمن الأشخاص الذين ترقبوا بحماس موعد صدور لعبة Mafia II , حتى أنني لا اتذكر متى تم الأعلان عن اللعبه أول مرة لكن من المعروف أن مدة تطوير اللعبه وصلت إلى ما يقارب 4 سنوات , حينما صدرت اللعبة و بدأت تظهر انطباعات الناس أكثر شيء أثار انتباهي  من أراء الناس هو مدى قوة قصة اللعبة , و شخصياً هذا العامل لوحده جذبني للعبه , الأمر الأخر هو أن اللعبه تحمل اجواء العصابات و المافيا و الجريمة المنظمة بصورتها الكلاسيكيه , و هذا الأجواء اعشقها جداً , لكن اللعبه تبدو هي من كانت تحبني حينما قدمت لـ محل العاب الفيديو جيمز و لدي قائمة من الألعاب التي اود شرائها و لم تكن Mafia II من ضمنها , لكن ما حدث انني لم أجد اياً مما كنت ابحث عنه , و تفاجأت و بـ ابتسامه صفراء من البائع الهندي أنه يخرج Mafia II من مخبأها السري !


Mafia II هي لعبة أكشن من منظور الشخص الثالث , من تطوير شركة  2K التشيكيه , صدرت العام الماضي 2010 , و متوفرة على PC و PlayStation 3 و Xbox 360 , هذا الجزء يعتبر الثاني من السلسلة حيث صدر أول جزء لها عام 2002 تحت مسمى Mafia: The City of Lost Heaven , و لا يوجد ارتباط وثيق بين الجزء الأول و الثاني , أما على صعيد أراء النقاد فـ موقع IGN اعطى اللعبة تقييم 7.0/10 , أما موقع GameSpot اعطاها تقييم 8.5/10 , و مجلة Game Informer منحها تقييم 9/10 , و معدل مراجعات اللعبة حسب موقع Metacritic هو 75% لـ نسخة PS3 , حيث كانت نسخة الـ PC الأفضل بفارق بسيط بمعدل 77% .


نبذه :

يروي بطل اللعبة "Vito Scaletta فيتو سكاليتا" رحلته في الولوج في عصابات المافيا منذ البداية إلى النهايه في حقبة زمنيه ما بين عامي 1945 و 1957, "فيتو" مجرد مهاجر فقير من أصول إيطاليه هاجر من صقليه برفقة عائلته المتكونه من أب و أم و أخت إلى الولايات المتحده الأمريكيه و تحديداً في مدينة "Empire Bay إمباير باي" للبحث عن الحلم الأمريكي و ترك طفولته البائسه خلف ظهره , لكنه لم يجد سوى صديقه المخلص "Joe Barbaro جو باربارو" الذي يسحبه لـ عالم الجريمة المنظمة حيث كانت الطريق لـ كل ما يبحث عنه "فيتو" من عيش كريم و كسب المال و السمعه و القوة , و لكي يحصل عليها يجب أن يثبت نفسه كـ رجل عصابات كفؤ من خلال تنفيذ العديد من العمليات الأجراميه و تلويث يده بالدماء و الخوض في عائلات المافيا و عالمها الموحش الذي لا يعرف الرحمه .


المميزات :
 
- "إمباير باي" مدينه خياليه مقتبسه من عدة مدن أمريكيه مثل نيويوروك , شيكاغو , لوس أنجلوس , سان فرانسيسكو , بوسطن , ديترويت .

- يوجد ما بين 30-40 سيارة متنوعة في اللعبة .

- خريطة اللعبة تصل مساحتها إلى 10 أميال مربعة .

- يوجد 15 فصل في اللعبة .

- عمر اللعبة يصل إلى مابين 11-12 ساعة .

- عدد كبير من الأغاني الكلاسيكيه المرخصه خلال هذه الحقبه , حيث يوجد سوى 3 محطات إذاعيه في اللعبه و هي Empire Central و Empire Classic و Delta Radio التي تضم عدد كبير من الموسيقى و الأخبار و الاعلانات التجارية .

- محرك اللعبة هو PhysX من Nvidia .

- يوجد عدد قليل من المحلات مثل محل للملابس , و مطعم أو مقهى , و محل للأسلحه .

- في حالة استخدام سيارة واحده لوقت طويل , يتوجب عليك لأعادة تعبئة بنزين السياره من خلال محطات الوقود .

- الشرطة سوف تلاحقك ليس فقط في حالات العمليات الأجراميه , بل عندما تقود بسرعه عاليه , كما ان هناك طريقتين للتعامل مع الشرطة أما بمقاومتهم أو برشوتهم .

انطباعي :

بعد أن سمعت سلسلة من الأنتقادات للعبة , و حتى تقاييمها المنخفضة بالنظر إلى مدة تطوير اللعبه , لم أتوقع أن تكون اللعبه تفوق أعجابي بشكل كبير , فـ جميع العناصر التي احببها في أي لعبه و جدتها هنا , قصة مدهشة , و شخصيات تنبض بالحياة , و بعض اللمسات البسيطة التي أعجبت بها , فالقصة دراميه تختلط بالجريمة و عالم المافيا و طموح شخص بسيط يحاول في تغيير حياته البائسه إلى حياة أكثر رفاهيه , و يصطدم طموحه بعقبات كثيرة مليئه برائحة الدماء , لكن كما يقال إذا اردت ان تصل للقمه فـ يجب أن تسفك بعض الدماء , فـ القصه رغم انها غير مبتكرة نوعاً ما فـ هي تشبه إلى حد كبير قصة فيلم Goodfellas , وجه الشبه يكمن في أن كلا القصتين عبارة عن سيرة ذاتيه للشخصية الأساسيه , يحكي فيها قصته من بداية دخوله لـ عالم المافيا , و كيف أنه واجه العديد من المواقف , و نال بعض الأصدقاء و في المقابل ايضاً واجه العديد من الأعداء , تمتد القصه إلى نهايتها الرائعه جداً رغم انني لم اتوقعها ابداً , و مما ميز اللعبة و القصة بشكل كبير هو أسلوب سرد القصة السينمائيه التي واكبت طريقة افلام ال باتشينو و دي نيرو الأجراميه , و مما زادني اعجاباً هو حوارات اللعبة المميزه جداً و المليء بالعفوية , حتى أنني استمتع بـ الأستماع إلى حوار الشخصيات معي في السيارة المضحكه احياناً , أصل إلى الشخصيات التي كانت كل واحده منها أيقونه في اللعبه , و لها ثقل كبير في مجريات القصة , رغم ان هناك شخصيات لديها طريقة حديث مميزة و ذات هيئة خاصة لم تعطى حقها , لكن شخصيات مثل "فيتو" و "جو" و "هنري" إلى جانب حتى الشخصيات الثانوية مثل "إدي" و "ليو" , تم تجسيدها بشكل مدهش , فكلاً منهم كان له استقلاليته بصفاته الخاصة , و أسلوبه في التعامل مع الأمور , فـ "جو" صديق "فيتو" المخلص كان أحد ابرز الشخصيات حتى أكثر من "فيتو" نفسه لما ظهر عليه عفويه كثيره ممزوجه بطرافه في تصرفاته , و امتلاكه لـ لكنته الخاصة و أخذ الأمور دائماً بشكل متهور , بينما هناك "هنري" أحد الشخصيات القوية في اللعبة التي أعجبت بها كثيراً , فـ طريقة تصميم الشخصيات في هذه اللعبة أحد أروع ما رأيت في هذا الجيل , حتى الشخصيات الهامشية لها أسلوبها الخاص , أما عن أسلوب اللعب بشكل عام فـ رغم أن اللعبة ذات عالم مفتوح و لكن في نفس الوقت لا يوجد لديك الكثير لتفعله في اللعبة فقط التجول في المقاهي و تبديل الملابس , حتى أن الملابس تمنيت أن يكون بها حرية أكبر لتغيرها , و أن تكون متنوعه ايضاً لكنها كانت محدوده نوعاً ما , رغم ذلك أجواء اللعبة السينمائية التي اشعرتني و كأنني اشاهد احد افلام هوليود الكلاسيكيه أعطتني تجربة رائعه جداً , ما اعجبني ايضاً هو الاهتمام في التفاصيل الدقيقه التي قد لا يكترث لها احداً , مثل تستطيع التفاعل مع بعض اجزاء البيئه , مثل مصابيح النور و غيرها , كما اعجبني ايضاً بث الحياة في الشقة التي تعيش بها بشكل أفضل من سلسلة GTA فـ سوف تلاحظ بعض المشاهد التي تحدث أثناء اللعبة , و بعض اللمسات الجميلة التي تظهر أثناء اللعبة , هناك قيادة السيارات رغم انهم بحثوا عن الواقيعه بجعلها ثقيله نوعاً لكن أحياناً تشعرني بالضجر , اعجبني ايضاً تنوع اللعبة ما بين مراحل أطلاق النار و معارك باليدين و قيادة سيارات , حتى انني تفاجئت ان هناك مراحل و عداد خاص لـ أسلوب الخلسه و التسلل , و هذا مما جعلني ان افقد الملل في اللعبه , و لا اعرف ما السبب , لكن في كل مرحلة بها اطلاق نار اشعر بمتعه كبيره في إطلاق النار و قتل الأعداء , هل السبب يعود لـ قلة هذه المعارك في اللعبه ؟ ام أن حماسي للقصة تدفعني لذلك ؟ رغم أن ذكاء الاعداء الاصطناعي ليس ذو مستوى مرتفع , و كما كنت دائماً اردد في كل لعبة انني لا اكترث للجرافكس كثيراً , لكن لم يعجبني عدم توافق حركات الشفتين في اللعبة بصوره بدائية في ظل هذا الجيل الحديث , و مع ذلك اعجبني اندماج الملابس الذي البسها بصورة سلسه في المقاطع السينمائية مما تشعرني بواقعيه أكبر , الموسيقى الكلاسيكيه كانت مذهله , و التقليد الصوتي رغم ان اللكنة الأيطاليه كانت مفقوده لكنه متقن بشكل كبير , و بالمناسبة افتتاحية اللعبة أو أول فصل لم يكن اختياراً موفقاً , حيث اشعرني أنني العب لعبة أخرى و كادت ان تعطيني انطباع سيء للعبة , و بالنسبة لأضافات اللعبة لم العب منها سوى The Betrayal of Jimmy حيث كانت مدمجة مع اللعبة نفسها , و لم تعجبني ابداً لأنها فقط مهمات مكرره , بشكل عام اللعبة احد أروع ما لعبت في هذا الجيل .


هذه الصوره تذكرني في شيء ما !

1 التعليقات:

غير معرف يقول...

مش حلوة

إرسال تعليق