Our sponsors

13 مايو، 2011

[The Secret of Monkey Island] سر جزيرة القرود .


مجدداً , أعود لـ أحد ألعاب الفيديو جيمز العتيقة , و التي تفوح منها رائحة الغبار , فهذه اللعبة تم إنتاجها في نفس العام الذي ظهرت فيه أنا للحياة ! هي لعبة The Secret of Monkey Island , و هي سلسلة مشهورة بـ أسلوب "Point and Click" أو بمعنى "أشر و اضغط" , و ربما تعتبر احد السلاسل التي وضعت أُسس هذا النوع من الألعاب , لا أعرف لماذا دائماً اعود لتجربة هذا النوع من ألعاب الفيديو جيمز الكلاسيكية , ربما لـ سهولة تثبيتها على جهاز الحاسب الشخصي , أو لأنني اجد في مثل هذه الألعاب البساطة و الأستمتاع , أو لأنها لعبة رائعة لتضييع الوقت عليها , و لكن السبب الرئيسي أن هذه اللعبة تعتبر أحد أجمل ألعاب المغامرات بلا شك !

سلسلة Monkey Island مثلما ذكرت سلسلة قديمة اشتهرت بـ أسلوب الـ "Point and Click" و هي من تطوير شركة Lucasfilm ما عدا الجزء الخامس الذي كان من قبل شركة Telltale , الجزء الأول صدر عام 1990 تحت مسمى The Secret of Monkey Island , أما الجزء الثاني Monkey Island 2: LeChuck's Revenge فهو نزل بعد عام واحد من الجزء الأول في عام 1991 , هناك الجزء الثالث The Curse of Monkey Island الذي صدر عام 1997 , أما الرابع Escape from Monkey Island فـ كان في عام 2001 , و اخيراً الجزء الخامس Tales of Monkey Island فهو في عام 2009 , و تقريباً سوف تشعرون بالملل من سماع اسم "جزيرة القرود" فـ حالياً مثبت في جهازي أربعة أجزاء من هذه السلسلة , وسوف يكون لي تجربة معها جميعاً .

الغريب أن الجزء الأول صدر منه نسخة تطويرية Special Edition على شبكة الـ PSN خلال عام 2009 حيث تم تحسين مظهر اللعبة و إضافة إليها تقليد صوتي في المحادثات , نعم , الجزء الأول لم يكن به تقليد صوتي بالطبع مع وجود موسيقى و أصوات أخرى , و لكن مع ذلك فضلت أن اعيش تجربة اللعبة الأصليه , و أن اتمرغ بـ بحر الكلاسيكيه الغابرة , أو بالأصح وجدت أن هذه اللعبة مناسبة أكثر على جهاز الحاسب الشخصي أكثر من أي جهاز أخر .


 نبذة :

"مرحباً , اسمي جايبروش ثريبوود , و أريد أن اصبح قرصان ! "

هكذا يبدأ أول مقطع من اللعبة و من القصة كلها , فـ حينما قدم هذا الشاب الساذج إلى الجزيرة الكاريبيه Mêlée يطمح و بكل عزيمة أن يصبح قرصاناً , فـ ينصحه أحد كبار القراصنة بأن إذا اراد ذلك يجب عليه ان يتخطى ثلاثة تحديات , الاولى هي هزيمة أحد أكبر الأشخاص قوة في مبارزة السيوف , الثانية البحث عن أحد الكنوز المدفونة , الثالثة أن يسرق تمثال من قصر الحاكمة "إلين مارلي" , ليست هذه القصة الحقيقة , بل إنها تمتد إلى أن يتم اختطاف الحاكمة من قبل الشرير "ليتشوك" و هو قرصان شبح مات منذ زمن و الذي يشتهر بأنه يعيش في أسفل "جزيرة القرود" , و هنا تبدأ مغامرة صديقنا "جايبروش" .
 

المميزات :

- أحد أشّهر ألعاب الـ "Point and Click" إن لم تكن الأشهر .

- أجواء اللعبة تضعك في عالم القراصنة و السفن و البحار .

- حوارات مضحكة و مليئة بالسخرية و الطرافة .

- ألغاز بسيطة تعتمد بشكل كبير على استخدام الأدوات و البيئة من حولك .

- محرك اللعبة هو SCUMM العتيق , الذي يعتمد على البساطة و الرسوم المحدودة .


انطباعي :

أعتقد أن لعبة The Secret of Monkey Island و السلسلة بأكملها لا تحتاج لأي مديح مني , حيث هذه السلسلة تعتبر أيقونة خالدة في ألعاب المغامرات و "Point and Click" , الجزء الأول رغم أنه قديم جداً لكن بالطبع يمكن لأي شخص في العالم أن يقوم بتجربة اللعبة حيث انها لا تحتاج لأي مواصفات عالية على الحاسب الشخصي , اللعبة اعتمدت بشكل أساسي على عوامل عدة كونت من نفسها لعبة مميزة و في نفس الوقت بسيطة , فـ هي لعبة غنية بالحوارات العديدة المشبعة بـ جرعات عالية من الجمل المضحكة , و ليس ذلك فـ حسب بل أن أحداث اللعبة تعتمد على الكوميديا بشكل أساسي سواء في القصة أو في شخصياتها و أحداثها و هناك عدد من المواقف و المشاهد التي اضحكتني كثيراً حيث يضعوا بعض من المشاهد الدعائية , أو احياناً يسخروا من طريقة بعض الألعاب و الكثير من المواقف "المحششة" أن صح التعبير , لذلك لا تأخذ أي شيء في هذه اللعبة على محمل الجد , العامل الثاني هو كون اللعبة تتمتع برسوم سوف ترجعك للزمن للواراء , و هذا شيء طبيعي كونها لعبة صدرت قبل 20 عام تقريباً , فـ مجرد وجهة الشخصيات عبارة عن مربعات من البكسلات , و لا تتضح الملامح بشكل كبير , لذلك لا انصح أحد ممن يعشق الجرافكس كثيراً و يسبح في ألعاب هذا الجيل الحالي بـ اقتناء اللعبة إلا و إذا كان لديه قابيله للالعاب الكلاسيكيه , و على اية حال هناك فرصة لـ شرائها على احد شبكات الـ PSN أو XBLA أو حتى على iPhone و ذلك لـ تحظى برسوم متطورة نوعاً ما , و كذلك وجود تقليد أصوات المفتقد في الجزء الأصلي , ما وجدته مميزاً في هذه اللعبة بشكل عام هو نظام المبارزة بالسيوف , طبعاً لا تعتقد ذلك بالشكل الحرفي , فـ أيضاً هنا تلجأ في فوزك أو هزيمتك باستخدام الحوار , و ذلك في ان تتبادل الشتائم و الأهانات مع خصمك و يجب ان تختارها بعناية حسبما يرد عليك خصمك و بهذه الطريقة تجرى عملية المبارزة , أعجبني جداً تصوير الشخصيات رغم انها غير واضحة المعالم و لا تستطيع ان تسمع صوتها لكن كل شخصية لها طريقة مختلفة سواء كان في الحديث أو التفكير أو التصرفات خصوصاً شخصية "ستان" ! , اللعبة تتوفر بها خريطة في كل موقع تتنقل بها من مكان لأخر , أجمالي اللعبة قصيرة نوعاً ما فـ بها أربعة فصول , أو بالأحرى ثلاثة فصول إذا اخذنا بالأعتبار الفصل الأخير يعتبر الأقصر , بينما الأول هو الأطول نوعاً ما , و كل ذلك يعتمد على مدى سرعتك و ذكائك في حل الألغاز , شخصياً واجهت بعض الصعوبات بسبب بدائية اللعبة في اختيار الأمر , فـ مثلاً عندما تختار خيار Open على صندوق , بطبيعة الحال يقوم بفتح الصندوق لكنك لا تستطيع أن ترى ما بداخل الصندوق احياناً تختار أمر Pick up لتلتقط ما بداخل الصندوق , لكن احياناً هذا الخيار لا يعمل و تعتقد أن الصندوق فارغ , لكن عليك ان تختار امر Look at حتى يلتقط ما بداخل الصندوق , هذا مثال بسيط لـ نظام الأوامر و هو السبب الرئيسي الذي وضعني في متاهه كبيرة بـ نقص بعض الأدوات لـ حل احد الألغاز بسبب هذا النظام القديم , طبعاً اللعبة تحتاج لـ لغة انجليزية قوية لأن اللعبة لها نصيب كبير من المحادثات و لا تستطيع ان تستمتع بها بشكل كامل دون أن تفهم بعض الطرف المذكورة .


تنبيه : لا انصح بمشاهدة الفيديو كاملاً , لأنه يعرض اللعبة بالكامل !
 


1 التعليقات:

Manaf يقول...

Monkey Island من اقدم الالعاب الي لعبتها واستمتعت بها , الجزء الأول قد يكون مملا بعض الشيء لكن الجزء الثاني ستلاحظ نقلة كبيرة في اسلوب سرد القصة و المتعة

وكذلك قد صدر Special Edition للجزء الثاني مع نظام مطور للمساعدة في حل الألغاز

وفي بداية الموضوع قد أشرت ان Telltale عملت الجزء الاخير "Tales" ولكن بالواقع الافراد من شركة Telltale هم المبرمجين الاساسيين لمونكي ايلند 1 و 2 بينما مونكي ايلند 3 و4 انتجت بواسطة ناس ثانيين :)

إرسال تعليق