Our sponsors

31 مارس، 2010

A Bad Week


الأسبوع الماضي جرت بعض الأحداث السيئه التي جعلت من هذا الأسبوع فظيعاً بشكل كبير , البعض منها انصب في الجانب الترفيهي و الأخر كان في الجانب الشخصي . 

يوم السبت او الأحد تقريباً الماضي , انتشرت في مواقع الأنترنت المختصه في أخبار السينما و هوليود , خبر إعلان أن أن الموسم الثامن من مسلسل (24) هو الأخير بشكل رسمي , فـ كان قبل هذا الخبر بعض الشائعات التي تقول هناك إمكانية موسم تاسع جديد من غير الشخصية الرئيسيه (جاك باور) , و بعض الاخبار قالت أن قناة (FOX) التي تنتج المسلسل حاولت بيع حقوق المسلسل لـ قناة (NBC) , لكن أخيراً لـ يقطع الشك باليقين قررت القناة رسمياً إنهاء المسلسل و اعتبار الموسم الثامن هو الأخير , و وسط الاستسلام لـ هذا القرار من قبل بطل المسلسل (كيفر سذرلاند) الذي قال إنه يجب التسليم لهذا بأن الموسم هو الأخير , لأنه و طاقم (24) يحب ان ينهي المسلسل و هو في قمة جماهيريته التي بدأت تتراجع مؤخراً , عدد كبير من طاقم (24) كالمنتج و (كيفر سذرلاند) و الممثله (ماري لين راجسكوب) المعروفه بـ شخصة (كلوي) كتبوا في موقع التواصل (Twitter) أن هذا الخبر صحيح فعلاً , و بدؤوا في شكر المئات من عشاق (24) على المشاهده و التشجيع و شكر كل من له يد في نجاح المسلسل .


هذا الخبر لـ وحده جعلني أدخل على كافة المواقع لأرى الأخبار و التعليقات بخصوص الخبر , و كم شعرت بالحزن لـ نهاية هذا المسلسل الكبير الذي امتد لـ 8 سنوات , فـ ليس من الصعب ان تفارقه بسهوله , فـ اعتدت على انتظاره في كل سنه من شهر يناير , و الذي عشت معه اوقات مثيره لن انساها ابداً , و في نفس الوقت ارى أن الخبر متوقع نوعاً ما بسبب ان (24) بدأت يحدث نقص للافكار و مما يستدعي التكرار احياناً , فـ أنا افضل ان يتوقف المسلسل أفضل من عرضه لـ سنوات اخرى و مشاهدته كـ شكل تجاري , و لكن بطبيعة الحال الخبر مؤلم جداً لـ كل من تابع (24) , تمنيت ان يعلنوا هذا الخبر نهاية عرض الموسم و ليس في منتصفه لأنه فاجئني كثيراً . سوف نفتقدك يا (24) .


يوم الثلاثاء كان لدي إختباران واحد لـ ENG و الأخر لـ MATH , في الترم الأول حصلت على درجه سيئه لـ مادة الرياضيات و هذا مما توجب عليّ أن اركز كثيراً في الترم الثاني عليها حتى استطيع اتجاوزها , لكن هناك مادة أخرى تدعى بـ Drafting و مع أنها في الأسبوع مجرد ساعاتان إلا أنني أكرها بشكل لا يتصور , من الأسم هي ماده عباره عن رسوم هندسيه من البدايه إلى النهايه , كنت اعتقد انها سهله و انها مجرد مثل مرحلة الثانويه من رسم مثلث و متوازي اضلاع و غيرها , لكنها تختلف كثيراً هنا و أصعب بمراحل , فـ يجب على كل طالب ان يملك مسطره تبلغ طولها 60 سنتيمتر , و مثلث عملاق ذو 35 سنتيمتر , ما حدث في هذا اليوم أنني اختبرت الأنجليزي برضا تام , و بدأت اتحضّر لـ مراجعه الرياضايات مراراً و تكراراً , و في هذا اليوم كان لدي تلك مادة الرسم "اللعينه" , و من سوء الحظ كنا نملك معلماً اعتقد انه لم يفكر في ان يصل المعلومه إلينا فكل ما يريده هو الحصول على أجره أخر الشهر , فـ على الرغم من صعوبة الماده و الاعتماد على دقتها إلا انه يعاملنا و كأننا محترفين في الرسم الهندسي مع ان هذه اول مره ندرس هذه الماده , فهو يشرح الرسمه الأولى و ينتقل سريعاً للثانيه و هكذا و نحن بالكاد نتبع الخطوات بحذافيرها , حضرت المحاضره و كنت انتظرها تنتهي بفارغ الصبر لأن بعدها أختبار الماث , لكن المفاجأه هنا هو ان يقول لنا ذلك المعلم "المخرف" أن اليوم لديكم اختبار , جميع الطلاب انتفضوا و قالوا انك لم تخبرنا بذلك , و لكنه انكر ذلك بشده و هو يقول ان الاختبار سهل و كأن لسان حاله يقول "اختبروا و اخلصوا" كان الأختبار عن رسمه صعبه و مليئه بالدوائر و الزوايا و يجب عليك تصغيرها بمقياس 3:1 , و هذا البعد صغير جداً و الرسمه بحد ذاتها أصعب , الجميع حاول ان يعدل هذا "المخرف" عن رأيه لكنه بادر في توزيع الأوراق , وسط ذهول الجميع , هنا "تلخبطت" اوراقي و طار تفكيري في اختبار الماث , و حاولت ان ارسمها بالشكل الصحيح و كنت اواجه صعوبه بالغه في تنفيذ الخطوات و كذلك الجميع , انتهى الاختبار و تأكدت رسمياً بأني "جبت العيد" و أن من المستحيل الحصول على 15 درجه بل متأكد انها قد تكون تحت الصفر , شعرت بالقلق و التوتر و انا ادخل قاعة اختبار الماث , و جل تفكيري كان في محاوله تهدئة نفسي لـ ما حدث لاختبار الدرافتينج , هذا هو الاخر سيطيح معدلي بشكل كبير و بطريقه لم احسب لها حساب , و بدون ان احكي لكم انني شعرت بالتشتيت اثناء اختبار الماث الذي شعرت رسمياً بأني "جبت العيد" فيها هي الاخرى , و بذلك جميع ترتيباتي و خططي لـ حصول على معدل ينقلني من السنه التحضيريه ربما قد ضاعت , و هذا الهاجس بدأ يمتلكني و في تلك الليله لم أستطع ان انام فعلياً , فـ مجرد الحصول على WF في احد تلك المواد يعني خروجي من هذه الكليه بلا رجعه .
 

1 التعليقات:

Bano يقول...

يبدو بأنه أسبوع نحس عالمي ،

مرّ الأسبوع على هذا النحو أيضاً ، ولكن على أخف جرعة منك xD

لكنني لم أترك نفسي تنتظر أسابيع قاسية تقتحمها هكذا،

فقد عملت جدول مذاكرة للمحاضرات التي قصرت بها +ترتيب للمشاريع المنجزه بإذن الله لهذا الأسبوع بكامله

أتمنى أن أتقيد بها :(

عن مدونتك،

فيبدو بأن التفكير " النحس" سيطر عليك و بالتالي على تصرفاتك كلياً ،

تعلمت أيضاً من هذا الأسبوع أن أفكر على نحو إيجابي و إن كنت في وسط ألسنة الجحيم

<--- و كأنني فيلسوفة زماني هه

إرسال تعليق