Our sponsors

20 سبتمبر، 2010

[22] Alma Wade



"? Do you see me "

Alma Wade -

 
معلومات عامه عن الشخصيه

الأسم: Alma Wade (ألما ويد) .
السلاح المفضل: قدرات خارقه .
 
اسم اللعبه و اول ظهور للشخصيه : (2005) F.E.A.R. First Encounter Assault Recon
الشركه: Monolith
الاجزاء التي ظهر فيها الشخصيه:
(2005) F.E.A.R. First Encounter Assault Recon
(2007) F.E.A.R. Perseus Mandate
(2009) F.E.A.R. 2: Project Origin
(2011) F.E.A.R. 3

  
نبذه عن الشخصيه

طفولة معذبه , و حياة قاسيه , معاناتها اتت من أقرب الناس إليها , لم تعيش كـ أي فتاه صغيره بل كـ أي إنسان طبيعي , حينما فتحت عينها للحياه لم ترى سواء المختبرات المعقمه و الأنابيب الملتصقه , لكن عندما بدأت تتحرر من أسرها , و تهرب من سجنها , غضبها مليء الأرض و ما فيها , فـ حان وقت الأنتقام الدموي , ((ألما ويد)) شخصية رمز لـ الفوضى و الدمار و الموت و الوحشيه و الرعب , شقت الأرض انتقاماً عمن سلبوها حياتها , و محوا عنها مسمى الطفوله , اشتهرت بـ مظهرها ذو الشعر الأسود الطويل الذي يغطي وجهها , و القميص الأحمر القصير , و القدمين الحافيتين .

ألما هي مصدر الرعب الأول في سلسلة F.E.A.R. , و العدو الأساسي طوال السلسله التي لم يستطع احد الوقوف أمامها , أو محاولة ايقافها لما تملكه من قدرات خارقه تفوق قوة البشر , تم اقتباس هيئة ألما من شخصية Samara التي ظهرت في فيلم The Ring , أما أسم Alma فقد تم اقتباسه من رواية الرعب Ghost Story للكاتب Peter Straub حيث كانت تسمى الشخصية بـ Alma Mobley.

قصة ألما بدأت بالتفصيل في عام 1964 عندما أراد البنتاغون من الجيش الامريكي يبتكر طريقه او قدرات جديده تطور من قوة الجيش الأمريكي بعد ما وجدوا ان التواصل بين الجنود و القياده العليا بطيئه جداً , بحيث يستطيع الجنود يتواصلوا مع بعض بشكل سريع و متفاهم بشكل كبير , فـ تم إنشاء شركة (شركة ارمتشام للتكنولوجيا Armacham Technology Corporation) او بما تعرف اختصاراً بـ ATC , و هي شركة تقنيه متطوره تهتم في انتاج الاسلحه المتطوره و المركبات و الرجال الآليين و غيرها بشكل عام , يظهر في شركة طبيب يدعى (هارلان ويد Harlan Wade) و يبدأ في اجراء بعض الاختبارات و يفتتح مشروع أطلق عليه Project Icarus من تمويل وزارة الدفاع و ذلك بعد 9 سنوات من افتتاح الشركه , و هدف المشروع في البدايه فقط دراسه طبيعة الانسان و اجراء الابحاث البسيطه و لها علاقة في الجاذبيه و كل ذلك الهدف منه هو ايجاد جنود منسوخين يمكن ان يتواصلوا مع بعض عن طريق التخاطر الذهني , الابحاث اثبتت مدى فعاليتها فـ تم إلغاء المشروع و استبداله بـ مشروع اخر اطلق عليه Project Perseus و تم العكف في المشروع بشكل اكثر جديه و هدفه يقتضي إنشاء عدد كبير من الجنود المستنسخين او بما يسمى Replica soldiers -و هم اغلب اعدائك في اللعبه- , و لكن لكي يستطيعوا التخاطر مع بعضهم البعض من الصعب جداً ان يضعوا هذه القدرات في كل جندي على حده لذلك فكروا في ان يضعوها في جندي واحد فقط و يصبحوا جميعاً كالعقل و القلب الواحد الذي يقوم بتوجيه الأوامر و من خلاله يسمعوا بعضهم البعض و إذا قتل يموت كل Replica soldiers .

لذلك بدؤوا مرحلة اخرى من اختباراتهم و إطلاق مشروع يسمى Project Origin , هذا المشروع هدفه انتاج شخص يسمى بالقائد لـ كل هولاء Replica soldiers للتحكم بهم تخاطرياً و ذهنياً , فـ بدأ (هارلان ويد) لـ بالتجربه لـ اقرب الاشخاص اليه و هي ابنته ألما , يقول (هارلان ويد) انه وجد من ابنته قدرات ذهنيه يمكن ان تنجب شخص يستطيع ان ياخذ دور القائد , بقت ألما في غيبوبه طويله و هي في عز طفولتها و هي لم تتجاوز الـ 7 سنوات , و عاشت و تربت في احضان المختبرات المعقمه طوال حياتها و ليس لديها ما تتسلى به سوى ارجوحه صغيره , المشروع تم تنفيذه في السر في منشأه عسكريه تحت الارض يسمى بـ (The Vaultالقبو) , نجحت الاختبارات و حملت ألما بأول نموذج و كان عمرها 15 سنه , و اغلب هذه الفتره كانت في غيبوبه و عذاب كبير , و تم اخذ الجنين الذي خرج من رحمها حيث يعتبر ابنها و هي امه و لكنها ترفض و بالقوة و القسر تم أخذ ابنها في وسط صرخاتها قائلا (Noo) , بشكل ما يقرر (هارلان ويد) ان النموذج الاول فشل و لم يخرج شخصاً ذو قدرات تخاطريه كبيره .

يعود (هارلان ويد) مجدداً و يتم تلقيح ألما حينما كانت تبلغ من العمر 16 سنه , فـ تنجب ابنها الثاني و الذي تم التعارف عليه باسم (فاكستون فيتلPaxton Fettel) , و لم يجدوا منه فائده كبرى الا بعد عشر سنوات استطاعت ألما ان تتواصل تخاطرياً و ذهنياً مع ابنها (فاكستون فيتل) و الذي كان محجوزاً في احد الاماكن المغلقه في شركة ATC بعدما وجودا منه عدوانيه كبيره , بعدما تواصلت ألما مع ابنها الثاني تساعده بشكل غامض بالهروب و ظهر (فاكستون فيتل) كـ آكل لحوم البشر و بدأ في قتل عدد كبير من موظفين و حراس شركة ATC , و المصيبه الكبرى ان لديه القدره على التخاطر و بذلك استطاع التحكم بـ جنود الـ Replica soldiers و استطاع ان يستحوذ عليهم و يجعلهم ينقلبوا على الشركة نفسها , و بعد ستة ايام اعلن (هارلان ويد) ان بنته ألما توفيت بعد ان حاول انعاشها مجدداً .

يتم ارسال فريق F.E.A.R و هي قوة متخصصه في الظواهر الغير طبيعية , و ضمن احد اعضاء الفريق Point Man الذي يكلف بتعقب و إيقاف (فاكستون فيتل) الذي حول شركة ATC إلى مجزره وحشيه و مسبح دماء , تتم مطارده ماراثونيه بين Point Man و (فاكستون فيتل) في منطقة Auburn district و هي منطقه صناعية جزء من مدينة Fairport -المدينه المعروفه في اللعبه- , اثناء هذه المطاردة نكتشف ان ألما لم تمت و تعود كـ شبح لتنتقم ممن سلبوا ابنائها و سببوا لها هذه المعاناه , هذا الشبح لديه قدرات خارقه جداً لا احد يستطيع أن يوقفها حيث تذيب ضحاياها و تحولهم الى هياكل عظميه , الغريب ان Point Man كلما يقترب من ألما يشعر بـ هلوسه و ضعف و صداع شديد , في الأخير استطاع Point Man ان يقتل (فاكستون فيتل) بـ رصاصه في رأسه و هكذا تتوقف كل جنود الـ Replica soldiers عن العمل , لكن المفاجأه التي يخبر بها (فاكستون فيتل) لـ Point Man قبل موته انهم اخوان و من نفس الأم ! أي انه هو النموذج الاول الذي ذكروا في البدايه انه لم ينجح ! يزداد غضب ألما و تقتل والدها (هارلان ويد) و تنسف كل شركة ATC حيث يطال هذا الأنفجار مدينة Fairport بقوة توازي القنبله النوويه .

في الجزء الثاني من F.E.A.R. يتم إرسال فرقة الـ Delta Force مكونه من سبعة جنود قبل ثلاثون دقيقه من حدوث الأنفجار الكبير , لم يكن يعلموا من هي ألما ابداً حيث كانت مهمتهم اعتقال (جينفيف اريستيدGenevieve Aristide) و هي مديرة شركة ATC , يبدأ الجنود السبعه الشعور بوجود شيء غريب , فمن ناحية ألما بدأت تنضج و تبلغ و تبدأ الأستشعار بالفراغ العاطفي القبيح الذي فقدته طوال حياتها , لذلك تميل ألما لـ أحد الجنود السبعه و تبدأ في قتل البقيه بطرق و أساليب مختلفه لـ تصل إلى (مايكل بيكيت Michael Beckett) الذي واجهها كثيراً دون ان تصيبه بأذى , يحاصر (بيكيت) من قبل ألما و تبدأ في اغتصابه تخاطرياً بشكل غير مباشر , و يتضح من خلال بطنها المتضخم انها حبلى !

قدرات ألما خارقه للطبيعه تصل قوتها إلى اثر اشبه بالانفجار النووي عندما تكون في اوج غضبها , فـ هي تستطيع قتل من يقف امامها بسهوله و إزالة الجلد و تحويله إلى اشلاء هيكل عظمي , أو أنها تستطيع ايقاف طلقات الرصاص بسهوله , من قدراتها هي استطاعتها الأستحواذ على عقول الناس بـ صوره تستطيع التحكم به كيفما تريد , و تجعله يفعل أمور خارجه عن الإراده حيث تصيبه بألم و صداع شديد , كما انها يمكنها التخاطر عقلياً و ذهنياً مع البشر حيث تجعله يرى جزئاً من ذكرياتها , أو يستطيع الاستماع إلى بعض الأصوات و الهمسات الغير مفهومه و احياناً تسمعه صوتاً معين و هو ليس موجود من الأصل , و لديها الأمكانيه بتحويل الشخص إلى إنسان مختل عقلياً و تفقده صوابه و عقله بشكل هستري و يقوم بالهلوسه حيث يبدو و كأنه يعيش في عالمه الخاص , كما ان هناك شكوك أن لديها القدره على الطيران و التحليق في الجو .


 





2 التعليقات:

Fear يقول...

تدوينة رهيبة ..

متحمس للعبة أكثر منك .. لول

M.A.D يقول...

لا لا ما يصير , محد ينافسني في انتظار اللعبه خخخخ ..

بعدين هالتدوينه ما تطرقت للجزء الثالث , كلها عن ألما خخخخ ..

إرسال تعليق