Our sponsors

30 أغسطس، 2012

[ريال مدريد] السوبر يقضي على [برشلونه]


بطولة السوبر الاسبانيه قد تكون في ذيل بطولات اسبانيا , لكن حينما يتعلق الأمر بـ برشلونه و ريال مدريد فإن هناك محرقه سوف تحدث . حصد اليوم ريال مدريد بطولة كأس السوبر الاسبانيه في مباراة الاياب و على ملعبه أمام غريمه برشلونه , و ذلك بعد احرزوا في الشوط الاول هدفين من اقدام "هيجواين" و "رونالدو" , بينما قلص "ميسي" الفارق في الشوط الثاني بهدف من ركلة حره .

بعد الأداء الهزيل لـ ريال مدريد في مباراة الذهاب أمام برشلونه , يخرج "مورينهو" عصاته السحريه و يقذف بشعوذاته لـ لاعبين ريال مدريد لـ يتغير مستوى الفريق لـ 180 درجه , بحيث اصبح الفريق أكثر تماسكاً و انضباطيه حيث التقدم في مجموعه واحده متجانسه في الهجوم و الرجوع سريعاً في الدفاع , و اعطى "بيبي" افضليه كبيره من ناحية الدفاع و يثبت نفسه للمره المليون انه احد افضل مدافعي العالم , بينما هناك "هيجواين" و "دي ماريا" و "ألونسو" و "مارسيلو" مارسوا الضغط على حامل الكره بصوره فعاله و لا تعطي برشلونه التفكير للحظه , و كأن مع كل لاعب برشلونه مضاده المدريدي ! ريال مدريد لعب في الشوط الاول بشكل انضباطي أنيق منذ زمن لم اره بهذا الشكل , صحيح ان هدفي ريال مدريد كانت من اخطاء كارثيه من دفاع برشلونه رغم ان "رونالدو" فجر نجوميته في الهدف الثاني حينما استلم الكره بصوره راااقيه , لكن هذا لا يمنع أن ريال مدريد لعب بشكل أفضل من برشلونه بكثير و ضيع عدد من الفرص السهله التي كادت ان تقضي على برشلونه و تبصم نتيجه تاريخيه , و لعل احد ابرز اسباب الفوز الرئيسيه كان عامل الجمهور الذي سبب ضغط نفسي على لاعبين برشلونه خصوصاً بعد الفرص العديده و الضغط المتواصل و ظهر هذا من ملامح أوجهه برشلونه , حتى ظهرت الكارثه الحقيقه حينما قصم ريال مدريد ظهر برشلونه بعد طرد مستحق .

بالنسبه لـ برشلونه فـ يبدو انه يحتاج فعلاً إلى تجديد دمائه و عدم الاعتماد على نفس المجموعه التي حينما يتم اختلال توازن احدهم تسقط المجموعه كامله , كما أن الفريق دفاعياً سيئاً بما فيهم الحارس و ليس هذا اليوم فقط بل انني ارى الموسم السابق كان قوة خط وسط برشلونه إضافه إلى وجود لاعب كـ "ميسي" يغطي على اخطاء الفريق الخلفيه إن لم يظهرها تماماً , لكن للحق أقول ان برشلونه ظهر بصوره مرعبه حتى بعد الطرد و شعرت لوهله أن الفريق لم ينقص ابداً , و كنت اعرف ان بستطاعته ان يحرز هدف الفوز في أي لحظه خصوصاً أمام الفرص الغريبه التي تضيع من اقدام لاعبي ريال مدريد , نادراً اشاهد فريق يفرض نفسه و كبريائه حتى بعد نقص اللاعبين , و كانوا يتعاملوا بذكاء و حذر حينما يحتفظوا بالكره كثيراً و لا يمرروا إلا حينما تظهر ثغره من فريق ريال مدريد المندفع , أما عن "مورينهو" فـ كلما اراه في مقاعد المدربين اشعر ان ريال مدريد محظوظ بوجود مدرب عبقري مثله , يعرف كيف يتعامل مع اللاعبين من الناحيه النفسيه و لا يمكن ان تتنبأ بما يفعل و يستطيع تغيير حالة الفريق بأسلوبه الخاص , فعلاً أنه اللاعب رقم 12 و وجوده في ريال مدريد يعتبر فخر كبير لكل مشجع و لا يمكن التفريط به ابداً , اخيراً اعجبت كثيراً بأداء اول مباراه لـ  الوافد الجديد "مودريتش" بسبب دخوله السريع و مدى حماسه و قتاله على الكره و حيث انه يملك رؤيه جيده في تمرير الكرات , و ما لم يجده مع فريقه السابق في أربع سنوات حصده مع ريال مدريد في 7 دقائق .
 
ألف مبروك لــ ريال مدريد , رغم انها بطوله صغيره لكنها كبيره عندما تكون من امام انياب برشلونه , و يبدو أن "مورينهو" لا يعرف يحصد الالقاب إلحينما يكون أمام برشلونه , فـ لقائنا ان شاء الله في نهائي كأس ابطال اوروبا .




0 التعليقات:

إرسال تعليق