Our sponsors

19 مايو، 2013

The Girl with the Dragon Tattoo


 فيلم غموض و جريمة مقتبس من رواية عام 2011 .

ميكال بلومكفست (دانييل كريج) هو صحفي خسر قضية ضد ملياردير سببت شعبية كبرى ، بعدها بأيام تم استدعائه من قبل هنريك فانجر (كريستوفر بلامر) و هو رجل غني يملك عائلة عديدة المشاكل ، حيث يطلب فانجر من ميكال حل قضية أختفاء هارييت و هي حفيدة اخيه منذ 40 عام و وعده بمكافئة كبيره و أدلة ضد قضية ميكال التي خسر بها ، و لم يستطع ميكال فعل ذلك إلى دون الاستعانة بـ الهاكر ليزبيث سالاندر (روني مارا) و هي فتاة صعبة المراس و لا تتمتع بالأهلية القانونية منذ ان كانت طفلة .
 
 أول ما خطر على ذهني حينما شاهدت هذا الفيلم أنه يتمحور بالدرجة الأولى حول تلك الفتاة ذو وشم التنين ، لكن طوال أحداث الفيلم في الحقيقة ركز بصورة أكثر عمق على محاولة ميكال فك غموض قضية اختفاء هارييت ، مما جعل الفيلم يسير إلى نوعية أفلام التحقيق و الاستجواب و كأنك تقرأ أحد روايات أجاثا كريسيتي ، و هذا في الحقيقة لم يعجبني لأنني كنت اعتقد أنه يسلط الضوء على شخصية ليزبيث المضطربة و التي لم يتطرق لها بصورة أكثر عمق ، الفيلم دخل في متاهة كبيره حتى ينتهي و يوصل إليك الفكرة التي يريدها الفيلم في الحقيقة ، و كان من الممكن أن تكون هناك أكثر من طريقة لسرد المغزى الحقيقي من قصة الفيلم بشكل عام ، و خصوصاً أن شخصية ليزبيث لم تكن واضحة المعالم و لم تستطع فهم مشاعرها بشكل جيد ، ربما طريقة عرض القصة في الفيلم هي المشكلة على عكس حينما تكون في الرواية أو في الفيلم الأصلي ، كذلك هناك بعض المشاهد و التي اشعرتني و كأن حل تلك القضية بالأمر العادي بالنسبة لـ ميكال و الذي لم يكن شغوفاً و متحمساً بما فيه الكفاية لكشف الغموض ، اداء دانييل كريج ربما هذه واحده من الأفلام التي أعجبني تصويره الرجل الطبيعي ذو منتصف العمر الغير متكلفة ، بينما روني مارا تشعر أحياناً أنها تمثل هذه الشخصية في فيلم أكشن و ليس في فيلم من لمفترض أن يركز عليها و لكن دون ان تلتقط منها ماذا تفكر به إلى على النهاية .


0 التعليقات:

إرسال تعليق